الرئيسية » اخبار وطنية » “الطبيب الخيالي” فيلم سينمائي ينقل “ميرلفت” الى صالات السينما الفرنسية

“الطبيب الخيالي” فيلم سينمائي ينقل “ميرلفت” الى صالات السينما الفرنسية

واد نون24 –متابعة

سيبدأ عرض الفيلم الكوميدي الفرنسي Le médecin imaginaire . في قاعات السينما بفرنسا في ابريل المقبل، وصورت مشاهده باقليم سيدي افني وتحديدا في جماعة ميرلفت سنة2019 ، وهو من اخراج احمد حاميدي.

وقدرت ميزانية هذا الفيلم الفرنسي، وفق ما أكده هشام الغرفي مدير الشركة منفذة إنتاج هذا الشريط في تصريح سابق لوكالة المغرب العربي للانباء، ، بنحو 32 مليون درهم.

وقال الغرفي إن الشركة الفرنسية المنتجة لهذا الشريط “موف موفي”، اختارت منطقة ميرلفت “لما تتوفر عليه من مؤهلات طبيعية ومناظر خلابة، وواجهة بحرية تتناسب مع عناصر قصة الفيلم، هذا فضلا عن الأماكن المطلوبة في السيناريو.

وأضاف أن ظروف التصوير السينمائي في المنطقة “جد مريحة” وميسرة لفريق العمل، وذلك لقرب أماكن التصوير المبرمجة كالبحر والقرى، إضافة الى أن المنطقة وسكانها لا يزالون محافظين على الطبيعة والتقاليد الأصيلة للمنطقة، لتنضم الى الوجهات المفضلة لكبار المنتجين السينمائيين العالميين وتفتح بالتالي فرص واعدة للاستثمار في مجال الصناعة السينمائية مما يرجع بالنفع على جهود التنمية بالمنطقة.

ويروي الفيلم في قالب كوميدي قصة فنان موسيقى “دي جي” مشهور عالميا، تجمعه صداقة مع طبيب مغربي محلي في إحدى قرى الصيادين ضواحي ميرلفت، بعد ان وجد الفنان نفسه يعالج في منزل هذا الطبيب بعد استفاقته من غيبوبة طويلة إثر سقوطه من على خشبة مهرجان كبير أمام الجمهور مصابا بجروح وكسور في أنحاء مختلفة من جسده.

ويلعب الفيلم على ثنائية “المتناقضات والتحديات” التي رسمها السيناريو، والتي تجمع بين فنان “دي جي” عالمي يجوب عواصم العالم أسبوعيا، ويعيش حياة المشاهير، مع رجل بسيط يمتهن الطب في قرية جنوب المغرب بدون شواهد معترف بها، لا يعرف في العالم الا حدود قريته الصغيرة، لتتطور فصول القصة الدرامية الى صداقة بين البطلين في مواجهة الواقع الجديد للفنان العالمي ومحاولة التأقلم و العودة الى الجذور والأصول.


وشارك في هذا العمل السينمائي نخبة من الممثلين المرموقين ونجوم الكوميديا الفرنسيين والمغاربة، ويلعب الدورين الرئيسيين فيه كل من الممثل الفرنسي ألبان إفانوف (Alban Ivanov) في دور فنان موسيقى “دي جي” والممثل فتساح بويا حمد في دور طبيب مغربي.

وشاركت فيه الممثلة الفرنسية المشهورة كلوتليد كورو (Clotlide Courau) والكوميدي بودير (Bouder) ،إضافة الى ممثلين مغاربة وهم عبد الله شاكيري ،حمزة قادري، سعدية لديب، وروان قاديري في دور طفلة صغيرة



اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*