الرئيسية » slideshow » كلميم ..التوقيع على أربع اتفاقيات للارتقاء بالانصاف وجودة التربية والتكوين

كلميم ..التوقيع على أربع اتفاقيات للارتقاء بالانصاف وجودة التربية والتكوين

واد نون24-كلميم

جرى، يوم الخميس 24 فبراير 2022 بكلميم، التوقيع على أربع اتفاقيات لتعزيز التعاون المشترك من أجل إنجاز المشاريع الرامية إلى للارتقاء بمجال الانصاف وتكافؤ الفرص، وكذا الارتقاء بمستوى التربية والتكوين والرفع من جودته بمؤسسات التربية والتعليم العمومي التابعة للأكاديمية الجهوية.

وتهدف الاتفاقية الأولى، الموقعة مع المديرية الجهوية للصحة والرعاية الاجتماعية، وشركة “سهام” للتأمين، إلى تقديم رعاية مناسبة وعالية الجودة وسريعة للمؤمَّنات والمؤمَّنين بخصوص ملفات الحوادث المدرسية، وتسهيل الإجراءات الإدارية للتعويضات من قبل الشركة،
كما تتوخى إرساء نظام للتكفل المباشر بالنسبة للمستشفيات التابعة للمديرية الجهوية للصحة والرعاية الاجتماعية، إضافة إلى احترام قواعد أخلاقيات المهنة وتحسين أوقات تسوية الملفات.
وتسعى الاتفاقية الثانية، الموقعة مع جمعية أصدقاء المدارس، إلى تأهيل مؤسسات التربية والتعليم العمومي التابعة للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم وادنون، ومحاربة الهدر المدرسي، وتطوير التعليم الأولي، فضلا عن توفير الخدمات الاجتماعية حسب الإمكانيات المتاحة، لاسيما بالوسط القروي.


وتنص الاتفاقية الثالثة الموقعة مع جمعية ” WE ARE SOLIDARITE” الفرنسية إلى تبادل وتقاسم الخبرات، وتعبئة الموارد البشرية والمادية من خلال تشكيل لجنة متابعة وتقييم تنفيذ الاتفاقية الرامية إلى تقديم الدعم لقطاع التعليم في الوسط القروي والمناطق النائية، ودعم البنية التحتية للمدارس في هذه المناطق ، ولا سيما خدمات: الصرف الصحي ، والربط بالماء والكهرباء ، وحفر الآبار عبر التنسيق التام مع المديريات الإقليمية التابعة للأكاديمية ، وفي إطار احترام الضوابط التنظيمية والتقنية، هذا بالإضافة إلى الاهتمام بالفضاءات الخضراء لهذه المؤسسات وتجهيزها بتقنيات الري الحديثة، ودعم وتشجيع المتعلمات والمتعلمين من الأسر المعوزة وفي وضعية إعاقة، و التكفل بمصاريف التأمين على الأشخاص أثناء ممارسة أنشطتهم أو أثناء سفرهم من أجل أداء الأنشطة لتنفيذ بنود هذه الاتفاقية.
وانسجاما مع مقتضيات القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، أبرمت الأكاديمية الجهوية اتفاقية شراكة مع الفرع الجهوي للمنظمة العلوية لرعاية المكفوفين بجهة كلميم وادنون من أجل المساهمة في تنزيل البرنامج الوطني للتربية الدامجة لفائدة أطفال التعليم الأولي في وضعية إعاقة بصرية برسم الموسم الدراسي:2021/2022.
ويتوخى الطرفان إدماج تلميذات وتلاميذ أطفال التعليم الأولي في وضعية إعاقة بصرية في الوسط المدرسي داخل أقسام عادية (أقسام دامجة)، والاستفادة من خدمات قاعة الموارد للتأهيل والدعم والمساهمة في كل العمليات التي من شأنها إدماجهم بالوسط المدرسي، وكذا تعزيز التواصل بين الأسرة والمدرسة وباقي المتدخلين والشركاء المعنيين لإذكاء الوعي بأهمية التربية الدامجة.
وأبرز مدير الأكاديمية الجهوية، في كلمة بالمناسبة، أهمية هذه الشراكات التي تجسد تعزيز تعبئة الفاعلين والشركاء حول المدرسة المغربية، والرغبة في دعم مجهودات الأكاديمية ومديرياتها الإقليمية من خلال مدخلات تستهدف المتعلمات والمتعلمين.
وأوضح أن تضافر جهود الشركاء والداعمين المؤسساتيين سيساهم في تنمية المجتمع والوطن، على اعتبار أن قطاع التربية والتكوين يتبوأ المرتبة الثانية بعد الوحدة الترابية للمملكة.
من جهتهم، عبرت الأطراف الموقعة من خلال مداخلات عن انخراطها الفعلي للارتقاء بالخدمات التي تقدمها المدرسة المغربية، واستعدادها للتنسيق والتواصل للتغلب على مختلف الصعاب التي قد تعتري تنفيذ الاتفاقيات خدمة للناشئة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*