الرئيسية » slideshow » واحة تيغيرت إقليم طاطا تستغيث .. فهل من مغيث ؟!

واحة تيغيرت إقليم طاطا تستغيث .. فهل من مغيث ؟!

وادنون24-متابعة

تعيش واحة تيغيرت الواقعة 10 كيلومترات عن جماعة فم الحصن التابعة باقليم طاطا وضعا مأساويا ، ينذر بكارثة بيئية حقيقية قد تعجل باندثار معالم واحة كانت حتى الأمس القريب ، إرثا حضاريا و فلاحيا ، يزود السوق المحلية و الوطنية بأجود أنواع الثمور ، بالإضافة إلى التنوع و الغنى الطبيعي الذي يميز هذه الواحة الهادئة..في تصريح لأحد أعضاء جمعية تيغيرت للتنمية لواد نون 24 ، أكد أن ملامح تيغيرت قد تغيرت، بشكل كبير بسبب عوامل متعددة من بينها زحف الرمال و الجفاف بالإضافة إلى زراعة البطيخ الأحمر التي تستنزف المياه الجوفية.

و أشار ذات المتحدث إلى أن جمعية تيغيرت للتنمية ، لفتت الإنتباه في اكتر من مناسبة، عبر عدة بيانات و بلاغات ، إلى المخاطر البيئية التي تهدد واحة تيغيرت ، و دقت ناقوس الخطر من النتائج السلبية الوخيمة و الكارثية التي يخلفها البطيخ الأحمر الذي قضى إلى حدود اليوم على المئات من نخيل هذه الواحة ،و أورد في معرض كلامه أن الجمعية، طالبت من السلطات المحلية و ممثلي الغرفة الفلاحية لطاطا التدخل العاجل و الفوري لإنقاذ حلم عشرات الفلاحين و وساكنة الواحة.

الجماعة الترابية لفم الحصن يضيف المتحدث بدورها ومن خلال تواصلنا معها ، فتحت قنوات التواصل مع ساكنة الواحة ، و أكدت استعدادها لمد يد العون شرط تكلف أعضاء الجمعية والساكنة المحلية بتحديد مكان حفر ثقب استكشافي ، لضخ روح جديدة على ساقية تيغيرت التي أنهكها الجفاف .

وبالرغم من الجهود التي يبذلها جل المتدخلين قصد تغيير الوضع الراهن ، فإن النتائج لا زالت محتشمة مقارنة بحجم الضرر و خطر التحديات التي تطرحها وضعية واحة تيغمرت .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*